Menu
أُمْنِيّة أهلِ السجود([1]) - The future of Islam in America and west - جانب من جلسات فريق باحثي الأزهر للعمل على وضع منهجية مراجعة التراث - حوار حول الربيع العربي - الإسلام والمسلمون من وجهة نظر غربية - برنامج اخترنا لمكتبتك - معالم في المنهج القرآني - ومضات فكرية - برنامج مدارك - الأزمة الفكرية ومناهج التغير

ثبوت عذاب القبر والعدل الإلهي

هل يتعارض ثبوت عذاب القبر مع العدل الإلهي؛ فيقول السائل كيف لربكم – العادل – أن يعذّب ويُعاقب قبل أن يُحاكم ” يوم الحساب ” ،كيف يكون الرد على ذلك يا فاضل؟ مع يقيني ألا شيئ يتعارض مع عدل الله (تعالى) ..

الجواب:

نحن ملك له (جل شأنه)، وخَلْق من مخلوقاته، وهو يعلم كل شيء، والحساب هو لإثبات عدالته (جل شأنه) للخلق، وبيان أنه جل شأنه لا حجة عليه من الناس: ﴿رُّسُلًا مُّبَشِّرِينَ وَمُنذِرِينَ لِئَلاَّ يَكُونَ لِلنَّاسِ عَلَى اللّهِ حُجَّةٌ بَعْدَ الرُّسُلِ وَكَانَ اللّهُ عَزِيزًا حَكِيمًا﴾ (النساء:165)، لكنه (جل شأنه) يعلم قبل الحساب من يستحق الجنة ومن يستحق النار، لكنه جل شأنه تفضلا منه وإحسانا قال: ﴿اقْرَأْ كَتَابَكَ كَفَى بِنَفْسِكَ الْيَوْمَ عَلَيْكَ حَسِيبًا﴾ (الإسراء:14)، ليقيم الحجة على الإنسان الذي هو أكثر شيء جدلا، والذي هو خصيم مبين، والله أعلم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *