Menu
أُمْنِيّة أهلِ السجود([1]) - The future of Islam in America and west - جانب من جلسات فريق باحثي الأزهر للعمل على وضع منهجية مراجعة التراث - حوار حول الربيع العربي - الإسلام والمسلمون من وجهة نظر غربية - برنامج اخترنا لمكتبتك - معالم في المنهج القرآني - ومضات فكرية - برنامج مدارك - الأزمة الفكرية ومناهج التغير

الجماعة الإسلامية الأحمدية

ما رأيك في الجماعة الإسلامية الأحمدية؟ وما رأيك في تفاسير الجماعة الإسلامية الأحمدية؟

الجواب:

هؤلاء صدرت أحكام قضائية ضدهم قبل حوالي أربعين عاما أو تزيد في باكستان وكانت محاكمة شهيرة شهد فيها أبو الأعلى المودودي وبعض كبار العلماء في الباكستان والقارة الهندية بأنهم يدّعون بأن مؤسس نحلتهم غلام أحمد القادياني نبي بشر به سيدنا عيسى، وأن المراد بقوله (جل شأنه): ﴿وَمُبَشِّرًا بِرَسُولٍ يَأْتِي مِن بَعْدِي اسْمُهُ أَحْمَدُ فَلَمَّا جَاءهُم بِالْبَيِّنَاتِ قَالُوا هَذَا سِحْرٌ مُّبِينٌ﴾ (الصف:6) هو غلام أحمد القادياني ولك بعد ذلك أن تطلع على تلك المحاكمات التي أدت إلى تكفيرهم لإنكارهم ختم النبوة، ولاتباعهم لمتنبئ كذاب، هو صاحب نحلتهم، ولم أختبرهم بنفسي ولم أعايشهم، ولم أطلع على كل كتبهم لأقتنع بسلامة توجههم أو يكون لي رأيا آخر غير الرأي الذي صدر عن علماء الباكستان وقضاتها بعد محاكمة طويلة.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *