Menu
أُمْنِيّة أهلِ السجود([1]) - The future of Islam in America and west - جانب من جلسات فريق باحثي الأزهر للعمل على وضع منهجية مراجعة التراث - حوار حول الربيع العربي - الإسلام والمسلمون من وجهة نظر غربية - برنامج اخترنا لمكتبتك - معالم في المنهج القرآني - ومضات فكرية - برنامج مدارك - الأزمة الفكرية ومناهج التغير

تجربتي في المعهد العالمي للفكر الإسلامي

أ.د/ طه جابر العلواني

نشأة المعهد

دروس وعبر

لم ينشأ المعهد من فراغ ولا عن فراغ، بل كانت هناك ظروف تاريخيّة ومعاصرة، ودراسات تحليليّة لحالة الأمة المسلمة وواقعها، وعجز كثير من حركات الإصلاح عن بناء مشروع نهضويّ تجديديّ فاعل قادر على وضع الأمَّة    على طريق النهوض

وإذا كان احتكاك الأمَّة المسلمة بالغرب، وصدمة حضارته لها جعلتها ترى حجم التحدّي الغربيّ للأمَّة على حقيقته، خاصة بعد دخول نابليون مصر. فإنَّ طرق الاستجابة لذلك التحدّي تنوعت وتعدَّدت بتنوع فصائل الأمة وتعدُّدها؛ فهناك من أصابه الانبهار وهو يرى حجم التحدِّي فاستسلم له واستلِب. وحصر مشروع الإحياء والتجديد والنهوض بتقليد الغرب تقليدًا متقنًا بقطع النظر عن أيَّة فوارق بين أمتنا وبينه، وبين خصائصه وخصائصنا الذاتيَّة. المهم “إتقان التقليد

للاطلاع على البحث كاملا يرجى فتح الرابط التالي

 تجربتي في المعهد العالمي للفكر الإسلامي

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *