Generic selectors
Exact matches only
Search in title
Search in content
Search in posts
Search in pages
Filter by Categories
أحدث الاصدارات
أخبار عامة
المحاور البحثية للأكاديمية
بحوث
حوارات
سؤال وجواب
سلسلة المفاهيم القرآنية
عام
فتاوى
قالوا عنه
كتب
كتب الأكاديمية
مؤتمرات وندوات
مقالات
مقالات الأكاديمية
Menu
أيحتاج القرآن إلى تفسير؟ - علماء ربانيُّون - آثار تجاوز علم الأولويات - فقه الأقليات - عوائق أمام المراجعات - أصول علم المراجعات - مداخل مراجعة القرآن الكريم- 2 - مداخل مراجعة القرآن الكريم-1 - الخطاب الإسلاميّ وثقافة الموت - ثنائيَّة الأصالة والمعاصرة

الجماعة الإسلامية الأحمدية

ما رأيك في الجماعة الإسلامية الأحمدية؟ وما رأيك في تفاسير الجماعة الإسلامية الأحمدية؟

الجواب:

هؤلاء صدرت أحكام قضائية ضدهم قبل حوالي أربعين عاما أو تزيد في باكستان وكانت محاكمة شهيرة شهد فيها أبو الأعلى المودودي وبعض كبار العلماء في الباكستان والقارة الهندية بأنهم يدّعون بأن مؤسس نحلتهم غلام أحمد القادياني نبي بشر به سيدنا عيسى، وأن المراد بقوله (جل شأنه): ﴿وَمُبَشِّرًا بِرَسُولٍ يَأْتِي مِن بَعْدِي اسْمُهُ أَحْمَدُ فَلَمَّا جَاءهُم بِالْبَيِّنَاتِ قَالُوا هَذَا سِحْرٌ مُّبِينٌ﴾ (الصف:6) هو غلام أحمد القادياني ولك بعد ذلك أن تطلع على تلك المحاكمات التي أدت إلى تكفيرهم لإنكارهم ختم النبوة، ولاتباعهم لمتنبئ كذاب، هو صاحب نحلتهم، ولم أختبرهم بنفسي ولم أعايشهم، ولم أطلع على كل كتبهم لأقتنع بسلامة توجههم أو يكون لي رأيا آخر غير الرأي الذي صدر عن علماء الباكستان وقضاتها بعد محاكمة طويلة.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *