Generic selectors
Exact matches only
Search in title
Search in content
Search in posts
Search in pages
Filter by Categories
أحدث الاصدارات
أخبار عامة
المحاور البحثية للأكاديمية
بحوث
حوارات
سؤال وجواب
سلسلة المفاهيم القرآنية
عام
فتاوى
قالوا عنه
كتب
كتب الأكاديمية
مؤتمرات وندوات
مقالات
مقالات الأكاديمية
Menu
أيحتاج القرآن إلى تفسير؟ - علماء ربانيُّون - آثار تجاوز علم الأولويات - فقه الأقليات - عوائق أمام المراجعات - أصول علم المراجعات - مداخل مراجعة القرآن الكريم- 2 - مداخل مراجعة القرآن الكريم-1 - الخطاب الإسلاميّ وثقافة الموت - ثنائيَّة الأصالة والمعاصرة

تعريف “مقاصد الشريعة” قرآنيا

ما تعريفك لمقاصد الشريعة قرآنيًا ؟

الجواب:

شريعة القرآن قد استهدفت رفع الحرج، وبيان الحلال والحرام، والواجبات وما يجعل الإنسان يقوم بمهام الوفاء بعهده مع الله، والقيام بمهمة الاستخلاف، وأداء الأمانة الإلهية، والفلاح يوم الجزاء؛ ولذلك كانت شريعة القرآن موصوفة بأنها شريعة تحل الطيبات وتحرم الخبائث وتضع عن الناس إصرهم والأغلال التي كانت عليهم، استهدفت إخراج الناس من عبودية العباد إلى عبودية الله وحده، ومن جور الأديان إلى عدل الإسلام، ومن ضيق الدنيا إلى سعة الدينا والآخرة، واستهدفت تحرير الإنسان من قيود الخرافة، والكهانة، والسحر والشعوذة، فهي شريعة تخفيف ورحمة، وتلك كلها من مقاصد شريعة القرآن التي تستطيع أن تستخلص ما بقي منها بقراءات متدبرة لكتاب الله (جل شأنه)، وفقنا الله وإياك.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *